أجران
الجمعية الخيرية لتحفيظ القرآن بجدة
قال صلى الله عليه وسلم (الذي يقرأ القرآن ويتتعتع فيه وهو عليه شاق له أجران) ساهموا معنا بتعليم القرآن الكريم للأعاجم، ليكون لهم أجران ولكم حسناتهم مدى الأزمان

أجران

تفاصيل المشروع

يعد تحفيظ القرآن الكريم أنفع العلم وأقومه وأحد الصور الوقفية التي يدوم أجرها، ونسعى في هذا المشروعلتعليم القرآن وتحفيظه لغير الناطقين بالعربية في سبيل دعم خدمات تعليم القرآن الكريم

 

لمن هذا المشروع؟

كفالة ٣٠٠ طالب قرآن أجنبي مقيم في مدينة جدة من ٩ دول غير عربية: الهند، تركيا، أفغانستان، باكستان، بنغلاديش، ميانمار، إريتريا، تشاد، الصومال.


كيف أدعمهم؟

استثمر في الخير واسعَ معنا في دعم خدمات تعليم القرآن الكريم وتحفيظه لغير الناطقين بالعربية عبر دعمك لصالح جمعية خيركم لتحفيظ القرآن في مشروعها لتعليم وتحفيظ القرآن لـ ١٥٠٠ طالب من ٩ دول غير عربية، بكفالة ٣٠٠ طالب منهم لمدة عام، ليعودوا لبلدانهم سفراء للقرآن.

 

لماذا أدعمهم؟

-        لتدعم الجمعية في احتواء الجنسيات غير العربية واستثمار أوقاتهم بحفظ القرآن

-        لتساهم في تحفيظ ١٥٠٠ طالب أعجمي أكثر من ٦ آلاف جزء من القرآن خلال عام

-        لتساهم في إقامة ١١٠ حلقة قرآنية مخصصة للأعاجم في مدينة جدة

-        لتساهم في تخريج ٨٠ حافظ للقرآن الكريم خلال عام